نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت

نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت

نتيجة اندلاع حريق في شحنة ضخمة من نترات الأمونيوم كانت مخزنة في مرفأ بيروت يوم 4 أغسطس 2020،

تسبب إلى وقوع أكبر انفجار “غير نووي” عرفته البشرية، وقد أودى بحياة 218 شخصا وأكثر من 7500 جريح وخسائر كبيرة بالعاصمة اللبنانية.

طلبت السلطات المحلية في مدينة سلوفيانسك، بشرق أوكرانيا من السكان اليوم الأربعاء،

الحد من الخروج لأقل قدر ممكن وإغلاق نوافذ المنازل لأن القصف الروسي ألحق أضرارا بمستودع لتخزين نترات الأمونيوم في مكان قريب.

نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت
نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت

 

خطورة التعامل مع نترات الأمونيوم

وللعلم، أن نترات الأمونيوم، هو مركب كيميائي له الصيغة NH4NO3،

ويوجد في الشروط القياسية، على شكل بلورات عديمة اللون سهلة الانحلال في الماء وهي تتسيّل بسهولة لدى تماسها مع الهواء.

يستخدم المركب بشكل أساسي، في صناعة المتفجرات المستخدمة في المناجم والإنشاءات الهندسية،

كما يستخدم نظراً لمحتواه العالي من النتروجين في تركيب الأسمدة.

قد تعمدت العديد من الدول مؤخراً، على التقليل التدريجي من استخدام نترات الأمونيوم ضمن التطبيقات الاستهلاكية،

وذلك نظراً لخطورة التعامل مع هذه المادة، ولاحتمالية إساءة استخدامها.

وقد شهدت عدة دول كوارث جراء انفجار هذا المركب.

ويشيع استخدام نترات الأمونيوم كمصدر للنيتروجين لصناعة الأسمدة ويمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز التنفسي إذا استنشق المرء كميات كبيرة منه.

نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت
نداء بإغلاق النوافذ فى أوكرانيا بسبب كارثة بيروت

 

عدم وجود تهديد مباشر

ولم تعلق روسيا على الفور على التقرير، ولم يتسن التحقق منه، وفق رويترز.

وقالت سلطات مدينة سلوفيانسك، “نؤكد عدم وجود تهديد مباشر لحياة سكان سلوفيانسك”،

مضيفة أن المستودع يقع في منطقة كراماتورسك.

اقرأ أيضاً: بالفيديو جريمة إسرائيلية بشعة راحت ضحيتها مراسلة الجزيرة شيرين أبو عاقلة