جونسون: خوض أي «مغامرة عسكرية» روسية قد تكون خطأ كارثياً

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الأربعاء، أن خوض روسيا “مغامرة عسكرية” عند حدود أوكرانيا وبولندا قد يكون “خطأ مأسوياً”، وسط تصاعد التوتر في هذه المنطقة.

 

وقال جونسون أمام لجنة من النواب البريطانيين: “ما علينا فعله هو ضمان أن يفهم الجميع أن كلفة الحسابات الخاطئة عند حدود كل من بولندا وأوكرانيا سوف تكون هائلة”، وأضاف: “أعتقد أنه سيكون خطأ مأسويا بالنسبة الى الكرملين التفكير انه يمكن تحقيق مكاسب من خلال مغامرة عسكرية”.

وجاءت تعليقات جونسون خلال جلسة مع لجنة رقابة برلمانية وسط تزايد مخاوف الغرب من التحركات العسكرية للقوات الروسية عند الحدود الأوكرانية.

وموسكو متهمة بتقديم الدعم لمخطط يهدف الى افتعال أزمة مهاجرين غالبيتهم من الشرق الأوسط عبر فتح الطريق أمامهم للعبور من بيلاروس الى بولندا، وتم نشر آلاف الجنود على جانبي الحدود، ولاحقا أجرت بيلاروس مناورات عسكرية مشتركة مع مظليين روس.