تواصل الإدانات العربية والعالمية لجريمة التعدي على المقدسات الإسلامية وموقف المملكة القوي

تواصل الإدانات العربية والعالمية لجريمة التعدي على المقدسات الإسلامية وموقف المملكة القوي

استمرت الإدانات العربية والإسلامية والدولية لجريمة حرق القرآن الكريم التي تكررت خلال الأسابيع القليلة الماضية أكثر من مرة، عبر مجموعات دنماركية متطرفة، وملحد عراقي في السويد.

فيما استفزت هذه الأفعال المشينة مشاعر ملايين المسلمين عبر العالم، وأشعلت غضبهم، بسبب التعدي على المقدسات الإسلامية،

واستباحة تدنيسها من مجموعات متطرفة تذكي نار الكراهية بين الشعوب حول العالم.

 

موقف سعودي قوي

وفي بيان لوزارة الخارجية أعربت المملكة عن إدانتها واستيائها الشديدين لعدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع تكرار حوادث التعدي على المقدسات الإسلامية،

وذلك في أعقاب تكرار جريمة تدنيس القرآن الكريم في الدنمارك.

وقد دانت وزارة الخارجية بأشد العبارات هذه الأعمال الداعية إلى الكراهية والعنف بين الأديان، ووصفت المملكة هذه الأعمال بأنها “انتهاك صارخ للقوانين والأعراف الدولية كافة”،

كما حذرت من تكرارها لما فيها من استفزاز لمشاعر المسلمين حول العالم.

 

تواصل الإدانات العربية والعالمية لجريمة التعدي على المقدسات الإسلامية وموقف المملكة القوي
تواصل الإدانات العربية والعالمية لجريمة التعدي على المقدسات الإسلامية وموقف المملكة القوي

 

وقبل أيام قليلة، استدعت الرياض القائم بأعمال السفارة السويدية لدى المملكة، لتسليمه مذكرة احتجاج تتضمن مطالبة المملكة السلطات السويدية

باتخاذ سائر الإجراءات الفورية واللازمة لوقف هذه الأعمال المشينة، التي تخالف التعاليم الدينية كافة، والقوانين والأعراف الدولية،

مؤكدةً رفض المملكة القاطع لكل هذه الأعمال التي تغذي الكراهية بين الأديان، وتحد من الحوار بين الشعوب.

 

إدانات عربية وإسلامية للجرائم المتكررة

 

كما دانت أيضًا العديد من الدول العربية والمنظمات والهيئات الإقليمية والعربية والإسلامية، جريمة حرق القرآن التي جرت في السويد،

طوال الأيام القليلة الماضية، وتنوعت الإدانات ما بين عبارات الاستنكار، واستدعاء السفراء، وتسليم مذكرات احتجاج على الأفعال المشينة.

فقد طالب الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي – جاسم محمد البديوي – السلطات السويدية بالتحرك الفوري والجاد لوقف هذه التصرفات ومحاسبة المتطرفين،

معربًا عن إدانته واستنكاره الشديدين لاستمرار الاستفزازات لمشاعر المسلمين، وتدنيس نسخة أخرى من المصحف الشريف في استوكهولم، وفقًا لبيان صحفي لمجلس التعاون الخليجي.

 

اقرأ المزيد: المملكة وتايلاند تبحثان التعاون البرلماني