الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي

الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي

دعت منظمة التعاون الإسلامي إلى عقد اجتماع طارئ للجنتها التنفيذية في جدة الأسبوع المقبل،

لمناقشة عواقب حرق نسخة من القرآن الكريم في السويد هذا الأسبوع.

وقال المتحدث الرسمي باسم المنظمة: “أن الاجتماع سيناقش الإجراءات التي ستتخذ ضد هذا العمل الشنيع ويتبنى موقفًا جماعيًا بشأن مسار العمل الضروري.”

حيث أثار الحادث موجة من الغضب العارم في العالم الإسلامي والعربي منذ أن دنس سلوان موميكا -وهو لاجئ عراقي- القرآن الكريم، وأضرم النار في صفحاته أمام أكبر مسجد في ستوكهولم يوم الأربعاء.

كما استنكرت دول في جميع أنحاء الشرق الأوسط وخارجه عملية الحرق، واستدعت البعض سفرائها،

واستدعت وزارات الخارجية السفراء السويديين في بلدانهم للاستماع إلى الاحتجاجات الرسمية.

 

الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي
الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي

 

واستمر الغضب يوم أمس الجمعة، حيث نظم آلاف من أنصار رجل الدين الشيعي مقتدى الصدر،

احتجاجًا أمام السفارة السويدية في بغداد للمطالبة بإنهاء العلاقات الدبلوماسية.

وحمل المتظاهرون أعلام العراق وصور للصدر ووالده وهو أيضًا رجل دين بارز، وهتفوا “نعم للقرآن مقتدى مقتدى”.

وكان رجل الدين قد دعا إلى “احتجاجات غاضبة جماهيرية ضد السفارة السويدية في بغداد” للمطالبة بطرد السفير السويدي وقطع العلاقات مع السويد.

وفي غضون ذلك، هدد الرجل وراء الخلاف بفعل ذلك مرة أخرى،

وقال “في غضون 10 أيام سأحرق العلم العراقي والقرآن أمام سفارة العراق في ستوكهولم”.

 

الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي
الدعوة لعقد اجتماع طارئ بمنظمة التعاون الإسلامي

 

قال موميكا إنه كان يعلم أن تصرفاته ستثير ردود فعل عنيفة وأنه تلقى “آلاف التهديدات بالقتل”.

ونفى أن تكون أفعاله “جريمة كراهية” أو “تحريض تجاه أي جماعة”.

 

اقرأ أيضًا: تواصل الاحتجاجات النارية في فرنسا لليوم الثالث على التوالي