الجيش الأمريكي يبدأ بناء رصيف بحري قبالة غزة

الجيش الأمريكي يبدأ بناء رصيف بحري قبالة غزة

بدأت القوات الأمريكية بناء رصيف بحري قبالة ساحل غزة، يهدف إلى تسريع تدفق المساعدات الإنسانية إلى القطاع عندما يبدأ تشغيله في مايو.

وأعلن الرئيس جو بايدن عن إنشاء الرصيف في شهر مارس،

حيث ناشد مسؤولو الإغاثة إسرائيل تسهيل وصول إمدادات الإغاثة إلى غزة عبر الطرق البرية.

ومن غير الواضح ما إذا كان الرصيف سينجح في نهاية المطاف في تعزيز المساعدات الإنسانية،

حيث يحذر المسؤولون الدوليون من خطر المجاعة في شمال غزة.

فيما أدت الحملة العسكرية التي تشنها إسرائيل منذ ستة أشهر ضد حماس إلى تدمير قطاع غزة الصغير،

ودفع سكانه البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة إلى كارثة إنسانية.

 

الجيش الأمريكي يبدأ بناء رصيف بحري قبالة غزة
الجيش الأمريكي يبدأ بناء رصيف بحري قبالة غزة

 

وقال مسؤول كبير في إدارة بايدن، تحدث للصحفيين شريطة عدم الكشف عن هويته،

إن المساعدات الإنسانية القادمة من الرصيف ستحتاج إلى المرور عبر نقاط التفتيش الإسرائيلية على الأرض.

وذلك على الرغم من أن المساعدات قد قامت إسرائيل بتفتيشها في قبرص قبل شحنها إلى غزة،

وتريد إسرائيل منع وصول أي مساعدات إلى مقاتلي حماس من شأنها أن تعزز مجهودهم الحربي.

ويثير احتمال نقاط التفتيش تساؤلات حول التأخير المحتمل حتى بعد وصول المساعدات إلى الشاطئ.

وتشكو الأمم المتحدة منذ فترة طويلة من العقبات التي تحول دون وصول المساعدات وتوزيعها في أنحاء غزة.

 

اقرأ أيضًا: المملكة تعرب عن قلقها إزاء التصعيد العسكري في الشرق الأوسط