إغلاق المعهد الفرنسي بإيران احتجاجًا على الرسوم الكاريكاتورية لخامنئي

إغلاق المعهد الفرنسي بإيران احتجاجًا على الرسوم الكاريكاتورية لخامنئي

أغلقت الحكومة الإيرانية اليوم الخميس، معهد أبحاث فرنسي مقره طهران، في إطار الاحتجاج على الرسوم الكاريكاتورية المنشورة في صحيفة شارلي إيبدو.

حيث نشرت الصحيفة الأسبوعية الفرنسية، رسوم ساخرة للمرشد الأعلى للثورة الإيرانية آية الله علي خامنئي.

وأصدرت وزارة الخارجية الإيرانية بيانًا قالت فيه: “الوزارة تنهي أنشطة المعهد الفرنسي للأبحاث في إيران كخطوة أولى”.

يأتي ذلك بعد يوم من تحذير طهران لباريس من عواقب المنشور بالجريدة الفرنسية، بعد أن نشرت الرسوم الكاريكاتورية دعمًا للاحتجاجات.

فقد اندلعت احتجاجات من ثلاثة أشهر سبب وفاة مهسا أميني، 22 عامًا، وهي كردية إيرانية تم اعتقالها في 16 سبتمبر، بدعوى انتهاك قواعد اللباس الصارمة في البلاد.

 

إغلاق المعهد الفرنسي بإيران احتجاجًا على الرسوم الكاريكاتورية لخامنئي
إغلاق المعهد الفرنسي بإيران احتجاجًا على الرسوم الكاريكاتورية لخامنئي

 

إيران تتخذ إجراءات للاحتجاج على ما حدث

بينما غرد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبداللهيان، ردًا على ذلك:

“هذا العمل المهين وغير اللائق من جهة نشر فرنسية في نشر رسوم كاريكاتورية، ضد السلطة الدينية والسياسية، ولن يمر دون رد فعال وحاسم”.

هذا وقد استدعت وزارة الخارجية الإيرانية السفير الفرنسي نيكولا روش.

 

اقرأ أيضًا: وزير الخارجية يشارك في مراسم أداء اليمين الدستورية لرئيس البرازيل